nafousa header

جراد (تامرغي)

تامرغي أثناء فترة التزاوج

تامرغي أثناء فترة التزاوج

تامرغي (الجراد) هي حشرات من رتبة Orthoptera أي الحشرات مستقيمة الأجنحة، ويرجعون دواسر التي تظم 28 عائلة ومن الجراد بشرى ويسرى وابرار وانوار أنواع فريده من الجراد , حيت يوجد ما يزيد على 20.000 نوع من الجراد في العالم. و يعتبر الجراد Locusts نوعا من حشرات الجنادب Grasshoppers التي تمتلك أرجلا خلفية قوية تساعدها على القفز، ويطلق على الاثنين معًا أسم الجراد الحقيقي True Locust . و هناك ما يقرب من 18.000 نوع من الجندب في العالم، وهي حشرات آكلة للنبات تستطيع القفز إلى 20 مرة أطول من جسمها.

و طول الجرادة الناضجة يتراوح بين 3 إلى 13 سم، يقسم جسمها إلى:
* رأس
* صدر
* بطن (مقسم 11 قطعة)
* ستة أرجل.

و يغطي جسم الجراد طبقة من الكيتين Chitin، وفي رأسه فم يحوي على أسنان حادة و يحمل قرنين قصيرين متميزين للاستشعار. و يصدر الجراد أصوات موسيقية يصدرها من خلال كحت الأرجل الخلفية أو الأجنحة الأمامية مع الجسم. و تضع أنثى الجراد بيضها في حفر تحت الأرض، وتغطيه بسائل لتحميه من البرد, ليفقس عن مخلوق بطور انتقالي لفترة حوالي شهر يدخل بعدها هذا المخلوق طور النضوج.

و للجراد أعداء طبيعيين في الطبيعة تتمثل بالطيور و الفئران و الثعابين و الخنافس والعناكب. و يعتبر الجراد أكلة مفضلة عند كثير من الشعوب في آسيا وبعض الدول العربية، فحشرة الجراد غنية بالبروتين الذي يمثل 62% ودهون 17% وعناصر غير عضوية تمثل الباقي مثل: الماغنسيوم، الكالسيوم، والبوتاسيوم، المنجنيز، الصوديوم، الحديد، الفوسفور، وغيرها. و تمر دورة حياة حشرات الجراد بثلاث مراحل أساسية هي البيضة ، الحورية ، الحشرة الكاملة وتختلف الفترة الزمنية لكل مرحلة تبعاً للظروف الجوية السائدة ، ويختلف طول عمر الجراد المكتمل النمو الفردي ، إذا يتراوح ما بين شهرين ونصف إلى خمسة أشهر وبصفة عامة تعتمد مدة الحياة على الوقت المستغرق لاكتمال النمو من الناحية الجنسية ، فإذا اكتمل النمو سريعاً أصبح طول الحياة الكلي قصير.

الجراد يلتهم في الكيلومتر الواحد من السرب حوالي 100 ألف طن من النباتات الخضراء في اليوم ، وهو ما يكفي لغذاء نصف مليون شخص لمدة سنة ( الجرادة تأكل 1,5-3 جرام – والكيلومتر المربع منه يحتوي على 50 ميلون جرادة على الأقل). وتتغذى الحشرات على الأوراق والأزهار والثمار والبذور وقشور النبات والبراعم وبصفة عامة يصعب تقدير الأضرار التي يسببها الجراد بسبب طبيعة الهجوم العالية ، حيث تعتمد الأضرار على المدة التي سيبقى بها الجراد في المنطقة الواحدة وحجم الجراد ومرحلة المحصول· عملية المسح المستمر ضرورية جداً لمراقبة الأعداد الحالية للجراد حتى يمكن تحديد طرق المكافحة المناسبة ·

أنواع الجراد
• الجراد الصحراوي (بالإنجليزية: Shistocerca Gregaria) ومن سماته أنه يستطيع السفر لمسافات طويلة، ويتناسل بكثرة حيث تضع الأنثى من 95 إلى 158 بيضة ولثلاث مرات على الأقل في حياتها, يتواجد في المناطق الصحراوية الجافة في أفريقيا وموريتانيا والمغرب والسودان وشبه الجزيرة العربية واليمن وعمان, وفي منطقة جنوب غرب آسيا الممطرة.
• الجراد الأفريقي المهاجر في أفريقيا.
• الجراد الشرقي المهاجر في جنوب شرق آسيا.
• الجراد الأحمر في شرق أفريقيا.
• الجراد البني في جنوب أفريقيا.
• الجراد الأسترالي في أستراليا.
• جراد الأشجار في أفريقيا وحوض المتوسط.
• الجراد المغربي (بالإنجليزية: Dociostaurus marcoccanus) .

توالد الجراد:
يتوالد الجراد الذي يغير علي مصر والدول المجاورة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في ثلاث مناطق هي :
1- شرق السودان واريتريا والحبشة
2- غرب السودان وشمال أفريقيا وبعض جهات الصحراء الليبية
3- بعض وديان اليمن والمملكة العربية السعودية

ويبدأ تكاثر الجراد الذي يهاجر لمصر في أماكن توالدة وهي شرق السودان واريتريا والحبشة أثناء فصل الأمطار في يوليو وأغسطس ويهاجر عادة في الخريف وأوائل الشتاء إلي ساحل البحر الأحمر القريب من أماكن توالدة وهناك يتزاوج ويتناسل ثم تعود سلالته إلي أماكنها الأصلية أو يتكون منها أسراب البحر الأحمر في الريبع إلي اليمن والمملكة العربية السعودية وإيران وفي بعض السنين بدلا من هجره أفراد الجراد من أماكن توالدها إلي ساحل البحر الأحمر تطير شمالا إلي دول الشرق الأوسط ومصر حيث تتكاثر ثم تعود سلالتها جنوبا بعد ذلك وهذه الأسراب الأتيه من أماكن التوالد إما أن تكون بالغة أو علي وشك البلوغ .

مكافحة الجراد:
•رش المبيدات بواسطة الطائرات و المرشات المختلفة. •القضاء على الحشرات حديثة الفقس وحرقها في خنادق تحفر خصيصاً لذلك. •استخدام الطريقة البيولوجية وذلك باستخدام فطر الـ Metarhiziuim (على شكل زيوت ترش من الطائرات) تصيب الجدار الخارجي للحشرة، وتخترق تجويف جسم الحشرة فيتسبب الفطر في موت الجرادة خلال (4 – 10) أيام، ومن مميزات هذا الفطر أنه ينتقل من حشرة إلى أخرى سريعاً، ولا يؤذي النباتات والحيوانات والحشرات الأخرى في المنطقة كما تفعل الطرق الكيماوية.

تتركز تقنيات مكافحة الجراد حالياً على استخدام المبيدات بدلاً من الأساليب القديمة التي كانت تعتمد على أسلوب الإخافة أو الإحراق في الخنادق · إن المبيدات المستخدمة حالياً من الأنواع ذات التأثير القاتل بالملامسة ، حيث تقتل الحشرة بمجرد ملامستها لقطرات المبيد بشكل مبشر أو عن طريق ملامسة النباتات المرشوشة أو بابتلاع أوراق النبات المرشوشة · هناك مبيد الميتاريزيم الذي حقق نجاحاً في المكافحة الفعالة للجراد أو النطاطات· من الضروري استخدام الرش الجوي في المناطق المصابة على نطاق واسع·

غرائب الشعوب مع الجراد:
كان الليبيون القدماء اذا هجم عليهم الجراد قامو بقتلة من اجل أكلة وذلك بفصل رئس و الاجنحة و الارجل ثم يشمس حتى يجف و اخيرا يتم بشرة على حليب الابقار أو الماعز للشربة , ولقد ذكر هيريدوت هذة القصة في كتابة التاريخ في الجزء الخامس المخصص بليبيا وقبائلها وعادات وتقاليد .
ولقد ظل هذا الامر حتى ثلاثينات القرن الماضي فلقد كان يقلى بدون زيت ولكن ليس كل نوع من الجراد بل الذي يصل طوله من ( 10 سنتيمتر ) فما فوق .

في تشاد وعندى بعض القبائل البدوية يعتبرون الجراد لعنة من الله ولهذا يختبو بعيد عن هجوم الجراد .

المصادر:
* الجراد من الموسوعة العربية العالمية
* موقع يحوي على مجموعة صور مع شرح لها بالأنكليزية ولرابط مدمج لصوت الجراد
* موقع يحوي صورة
* FAO Locust Watch
* FAO EMPRES
* Desert Locust Meteorological Monitoring at Sahel Resources
* Locust Video
* USAID Supplemental Environmental Assessment of the Eritrean Locust Control Program
* Locust – Jeffrey A. Lockwood (2004)

أرسلت من قبل طارق الرويمض في حشرات,حيوانات وتحتوي على تعليقات(4)

4 تعليقات ل “جراد (تامرغي)”

  1. mana قال:

    يقال لها في زوارة تمورغي وتؤكل تحمس بالحماس والبعض يطبخها بالماء

  2. في منطقة فساطو؛ إذا هجم الجراد يقوم الأهالي بجمعه بكميات كبيرة عند الفجر و قبل شروق الشمس (أفضل طريقة للتخلص منه هي أكله).
    إنهم يجمعومنه في اكياس كبيرة من الخيش ، ثم يقومون بسلقه في الماء و الملح (بسم الله – حلالك ملالك سكينك في نارك) و بعضه يشوى على الجمر او الملال.
    طعمه رائع جدا بعد ان يجفف جيدا في الشمس ،و عند الأكل يتم فرك الجرادة بين اليدين قليلا للتخلص من الأجنحة و الجزء الخشن من الأرجل.
    بيوض الجراد أيضا تطبخ و تؤكل ، و هي لذيذة و دسمة
    الجراد الصغير ، قبل ظهور الأجنحة يسمى بورغس ، و هو أيضا يأكل كل ما هو أخضر و بنهم شديد.
    نوع آخر من الجراد ، يشبه الجراد الصحراوي ، إلا أنه أصغر حجما بكثير ، يسمى بوركو، و أحيانا “بوركو نوداين” يضاف إلى اليهود في إشارة إلى أنه لا يؤكل ، و لكن الأطفال يشوونه و يأكلونه بتلذذ.
    نوع ثالث منه يظهر في فصل الربيع ، و ليس له أجنحة و هو قريب في حجمه من الجراد الصحراوي (أصغر قليلا) و هو أيضا يؤكل ن و طعمه ممتاز و يسمى “بوبلال”.
    تانميرت

  3. مصطفى قال:

    شكرا على نصيحتكم

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك