amazon mattress protector
header3.jpg

داود بن هارون أبي زكرياء الباروني (أبو سليمان)

(ق: 5هـ / 11م)
من عائلة الباروني الليبـية المشهورة بالعلم والعمل والمشيخة والرئاسة والإمارة، فهو ابنٌ لعلماء وأبٌ لعلماء.
أخذ العلم عن أبي زكرياء يحيى بن الخير، وعن عبد الله بن مصكود. عرف بالورع والحلم، ومهر في علم الكلام.
كانت له حلقة علم، تخرَّج فيها جمع من العلماء، نذكر من بينهم: أبا يوسف وجدليش، وأبا محمَّد عبد الله بن محمد بن عبد الله بن مصكود، وعيسى بن أحمد. كان كثيرا ما يستفتيه أبو عبد الله محمَّد بن أبي زكرياء فيما يشكل عليه من النوازل، وقد أسندت إليه المشيخة الكبرى، فكان شيخ الإسلام للأمير أبي منصور الباروني، ثمَّ لأخيه الأمير أبي عبد الله، فكان بذلك ملجأ للفتاوى والنوازل.
هو ممَّن جازت عليه نسبة الدين في السلسلة التي وضعها محمَّد بن زكرياء الباروني.
قال عنه البغطوري: «سرتُ البلاد شرقا وغربا فلم أر مثل داود».
من تآليفه:
«كتاب المسائل» نقله أبو محمَّد وارسفلاس عن أبيه مهدي عن أبي يحيى.
«أجوبة إلى الأمير أبي منصور» الباروني وأخيه أبي عبد الله.

المصادر:
*الشمّاخي: السير، 1/179-184 *الباروني سليمان: مختصر تاريخ الإباضية، 53 *القطب اطفيّش، الرسالة الشافية، 126 *أبو اليقظان: سليمان باشا الباروني في أطوار حياته، 1/17-18، 30 *مجهول: كتاب المعلَّقات (مخ) ق 21.

أرسلت من قبل توفيق الشقروني في أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك