header10.jpg

مسجد أبو عبيدة عبد الحميد الجناوني (ق 3هـ / 9م)

تم بناء هذا المسجد في قرية (إيجناون)، بحيث يتوسطها، ولكن وللأسف الشديد لم يتبق منه اليوم سوى جدار بسيط لا يتعدى طوله الثلاثة أمتار، وهدمه جاء من قبل الأهالي لأنهم فكروا في السبيعنيات من القرن المنصرم في بناء مسجد حديث، فلم يجدوا له مكاناً غير ذلكم المسجد الأثري التاريخي، تلك البقايا من آثار المسجد موجودة اليوم أسفل المسجد الحديث. تذكر مصادرنا التاريخية أن مسجد أبو عبيدة: “ أجتمع به سبعون عالماً من كبار علماء إيجناون في وقت واحد”. وهذا النص يفيد معلومات كثيرة منها الزخم العلمي التي كانت تزخر به هذه القرية، كما نفهم دور تلك المساجد في ترسيخ مفاهيم الدراسة والتعلم.
محمود كوردي
أرسلت من قبل خديجة كرير في عمارة,مساجد وتحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك

  • consequence