amazon mattress protector
header3.jpg

شاشية – طاقية (أكمبوس – تشاشيت)

شاشية (أكنبوس)

شاشية (أكمبوس)

الشاشية ، الطاقية ولقد تم تمزيغها باسم تشاشيت، وتسمى أكمبوس بالأمازيغية وأعطت للدارجة الليبية كبوس. لم يكن هندام الشخص في ليبيا يكتمل إلا بوضع الشاشية على الرأس وتعتبر الجزء الرئيسي في اللباس كله، وهذا تقليد متوارث في ليبيا من عدة قرون ولم يكن بوسع احد ان يخرقه. وكانت أغطية الرؤوس المتداولة في ليبيا عموما وجبل نفوسة خصوصا قبل انتشار اللباس العصري وما ارتبط به من كشف للرأس وحلق للشعر وكشط للحي تتألف من أربعة أصناف هي العمائم  والطاقيات ثم الشاشيات.ومما تجدر الإشارة إليه ان الشاشيات التي تختلف وظيفتها وجودتها باختلاف الإمكانات المادية والمواقع الاجتماعية

مصنع الكمبوس التونسي

مصنع الكمبوس التونسي

تشتهر في ليبيا الشاشة التونسية: لأن أحسنها وأجودها كان ومازال يصنع في تونس، وتنتهي في أعلاها بهدبة من صوف ملبد اسود أو في الغالب السائد بخيوط مجدولة سوداء تتدلى على جانبيها أو في مؤخرتها تسمى الشوشة (البوسكل). وكانت تستعمل أحيانا بصحبة المعرقة تحتها وهي بيضاء اللون. وأهم من اشتهر بذلك الملك إدريس رحمه الله.

تشتهر الشاشية الليبية او المصنعة خصيصا لليبيين الطرابلسيين باللون الاسود غير أنها لم تكن كذلك قديما فلقد كان الطرابلسيون يستعملون (الطاقية الحمراء والبنية) وهو نفس اللون الذي يستعمله أهل بنغازي والشرق عموما إلى يومنا هذا، واليهود لا يستعملون منها إلا السوداء.

في الثقافة الليبية وضع الكموس على الرأس له دلالت ورموز ، فأنت تسمعهم احيانا يقولون معنقر طاقيته الخ، فطريقة لبسها تنبي عن الحال التي عليها الشخص من فرح او زهو أو ضيق نفس.

ألبسة على مشجب التراث ص٤٢

 

أرسلت من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في ألبسة وتحتوي على تعليقات(2)

2 تعليقات ل “شاشية – طاقية (أكمبوس – تشاشيت)”

  1. سعيد يونس قال:

    وما علاقة الأسم (تشاشيت) بسياج فوق سطح البيت فهو كذلك يسمى (تشاشيت) وأيضا ما علاقة الأسم (تشاشيت) بـ (تشوشا) وهي خصلة شعر تترك لطفل عند حلاقته(ئغران) في أعلى الرأس
    (تاقيت- غطاء لراس أيضا يصنع من القماش الأبيض أو الصوف)(تاسكوفيت- غطاء لراس للأطفال تصنع من الصوف أيضا)

  2. thammurth n rif قال:

    ne9arss di rif thchachith

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك