amazon mattress protector
header8.jpg

إسماعيل بن درَّار الغدامسي (أبو المنيب)*

(حي في: 211هـ / 826م)
من طرابلس الغرب، سافر إلى البصرة في البعثة التي أرسلها سلمة ابن سعد، والتحق بحلقة الإمام أبي عبيدة مسلم بن أبي كريمة، التي كانت مستخفية في سرداب، فقضى معه خمسة أعوام في طلب العلم الشرعي، وخاصَّة فقه المعاملات والأحكام. فلمَّا قضى إسماعيل الأجل، همَّ بوداع شيخه أبي عبيدة، والعودة إلى المغرب مع رفاقه، فسأل أستاذه عن ثلاثمائة مسألة من مسائل الأحكام، حتَّى قال له شيخه: «أتريد أن تكون قاضيًا يا ابن درَّار؟» فقال: «أرأيت إن ابتليت بذلك يا شيخ ؟!».
وبرجوع هذه الكوكبة المباركة التي سمِّيت بــ «حمَلة العلم إلى المغرب» قامت إمامة الظهور في طرابلس الغرب تحت قيادة أبي الخطَّاب عبد الأعلى بن السمح المعافري، بين 140 و145هـ ؛ فعُيـِّن إسماعيل قاضيًا للإمامة، وصدقت فيه فراسة شيخه، واشتـهر بالعدل والحكمة.
وكان إسماعيل فضلاً عن اشتغاله بالقضاء يؤدِّي رسالته في تعليم الأجيال، ومن أشهر تلامذته: أبو المنيب محمَّد بن يانس الدركلي. يقول علي يحيى معمَّر: «لـمَّا قُتل عاصم السدراتي اعتزل ابن درَّار القضاء، واشتغل بالتدريس والتحق به طلاَّب عاصم، وأخذوا منه أكثر مـمَّا أخذوا عن عاصم».

المصادر:
*أبو زكريَّاء: السيرة، 1/57-60، 120، 117، 132 *الدرجيني: طبقات، 1/19، 21، 68 ؛ 2/290 *الشمَّاخي: السير، 1/127 *الباروني سليمان: مختصر تاريخ الإباضية، 35 *علي معمَّر: الإياضية في موكب التاريخ، ح2 ق2 / 14، 16، 64 ؛ ح4 / 127 *السيابي: طلقات المعهد الرياضي، 59، 60 *الجعبيري: نظام، 25 *عوض خليفات: نشأة، 137 *بحَّاز: الدولة الرستميَّة: 65 *الحريري: الدولة الرستميَّة، 81 *مزهودي: جبل نفوسة منذ الفتح الإسلامي (مر) 38-44 *جهلان: الفكر السياسي، 44 *بكلِّي عبد الرحمن: مقالات في تاريخ الرستميِّين، جريدة وادي ميزاب، ع. 6، (28 ربيع الثاني 1345هـ / 5 نوفمبر 1926م).
*Lewicki: Etudes, 27-28
ملاحظات:
*ورد أبو منيب (بالتنكير)، وأبو منيف (بالفاء) وورد: أبو درَّار.

أرسلت من قبل توفيق الشقروني في أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك