header7.jpg

أبدلان

تقرأ أَبْدِِلاَن. نجد الصيغة الاسمية نفسها في ثلاثة مواضع أخرى عند الشماخي كما نجدها في “تسمية مشاهد الجبل”. أما ما جاء عند [دوبوا]، فإن بقايا خربة أبدلان هي التي نجدها، حسب قائمة التجمعات السكنية المُهَّدمة بالجبل، ضمن الحيز الترابي للرّحيبات بالقرب من القنافيد.
كانت أبدلان تقع بالجهة الغربية للجبل. وبالفعل، فقد كان الشيخ الشهير أبو الحسن الأبدلاني، الذي سبق وأن تحدثنا عنه أعلاه، ضمن الأشخاص المنحدرين من الجهة الغربية للجبل استنادا إلى ما جاء عند الشماخي. والحال أننا هنا بالحدود الشرقية لأميناج، ذلك أن قرية أغرمينان التي هي، حسب وثيقتنا، جزء لا يتجزأ من الجهة الشرقية للجبل، توجد قُبالة هذا المكان المدعى أبدلان الذي لا زال يتمتع بالوجود في القرن الثامن الهجري/الرابع عشر الميلادي.

أرسلت من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في أماكن,جغرافيا وتحتوي على تعليقات(5)

5 تعليقات ل “أبدلان”

  1. ماحمود ؤكوردي قال:

    من المدن الكبيرة في جبل نفوسة، ويدل على ذلك اتساع وامتداد خرائبها وأثارها، وهي واقعة ما بني
    وادي ابديالن ووادي تالة، حتيط بها غابات الزيتون من جميع اجلهات متتد املدينة من ناحية شمالها الشرقي وتظل
    على وادي ابديالن كما متتد ناحية اجلنوب الغربي باجتاه قرية إمساكن، ويحيط بها من اجلنوب غابة زيتون ومتتد إلى
    منطقة الظاهر، كما حتدها قريتا الشياب والسالمات من الشمال الغربي، وهي حاليا عبارة عن خرائب وأطالل
    دارسة، لم يبق منها سوى مسجد من المحتمل هو مسجد أبي الحسن الأبديلاني، كما يوجد أثار لكنيسة ما زال
    أجزاء منها قائما

  2. خديجة كرير قال:

    استاذ محمود هل بالامكان ان ترسل لنا ايميلك حتى يتسنى لنا نشر تعليقك على شاركوا معنا

  3. محمود ؤكوردي قال:

    ما عرفتش؟

  4. غير معروف قال:

    بارك الله فيكم على مجهوداتكم وبحثكم على المعلومات القيمة التي نحن في حاجة ماسة إلىيها

  5. غير معروف قال:

    نريد تاريخ هذه المدينة من إلى

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك