header6.jpg

تيغرمين

نقرأ تيغرمين ونجده مكتوباً عند الشماخي: تغرمين وتاغرمين. وفي “تسمية مشاهد الجبل”، نجد أيضاً تغرمين والتيغرميني هي صيغة الانتساب لهذا المكان. الظاهر أن تغرمين وتاغرمين الواردة فوق ليستا سوى صيغتين مختلفتين للكلمة النفوسية القديمة، مُحَّولة هنا إلى الجمع المؤنث، تاغرمت وهي تصغير لـ أغرم أي المدينة أو القصر.
يتعلق الأمر بضيعة لا زالت أنقاضها حتى اليوم وتحمل اسم تاغرمين شاهدة عليها في الجزء المتقدم جداً باتجاه شرق محافظة الزنتان. واستناداً إلى ما قاله [دبوا]، تقع هذه الأنقاض قرب ملتقى طرق.
كان تغرمين تعتبر بالعصر الوسيط بمثابة النقطة الأقصى الشرقية للجبل. واستناداً إلى ما جاء عند الشماخي، فالجبل كان يمتد من لالوت (نالوت) إلي تغرمين. كما أن الحدود الشرقية الحالية للزنتان هي نفسها الحدود الشرقية القديمة لجبل نفوسة. وأقدم المعلومات حول هذه الضيعة أتتنا من القرن الرابع الهجري/العاشر الميلادي، ولها ارتباط بأبي محمد عبيدة بن زارور المومأ إليه أعلاه، وبحكم أبو يعقوب التغرميني الذي كان حاكماً لهذه المنطقة في الفترة نفسها.
قد تكون تغرمين خَلت من ساكنتها في بدايات القرن الثامن الهجري/الرابع عشر الميلادي. يتحدث الشماخي عن توغل لصنهاجة (الزيريون) إلى تغرمين حوالي مفتتح القرن الخامس الهجري/الحادي عشر الميلادي. وعُرف عن أشجار زيتون تغرمين جَوْدتها.

أرسلت من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في أماكن,جغرافيا وتحتوي على تعليقات(10)

10 تعليقات ل “تيغرمين”

  1. ابن تاغرمين قال:

    مشكورة ادارة الموقع على هذه المعلومات القيمة ونشكر شباب نفوسه من كافه قبائله فى طرحهم للتاريخ الحقيقى لكل منطقه ..وتحية لكم خالصه من ابن الزنتان تاغرمين ..

  2. تفويت قال:

    هل سكان تغرمين الحاليين أمازيغ ألاصل ام انقرض الاصليون وحل محلهم الزنتان وما اصولهم

  3. tanmirt ef awal ayd yzaam gooda tanmirt teklt eiten

  4. الرميلي قال:

    مع دخول قبائل بني سليم ومدحج وفزاره والمعقل وجشم وهلال والاثبج دخلوا في حروب ومنازعات مع من كان قبلهم فسكنوا في التلال والسهول والجبال ومن ضمنها تاغرمين وهو جبل لم يكن أهل بالسكان او ان اهله رحلوا او رحلوا المهم لا اعتقد ببقاء اي من البربر في تلك المنطقه والدليل لانعرف نحن الزنتان بوجود اي سكان لهم خصوصيه معينه او يختلفون عن الباقي اما اسماء الشعاب والوديان فقد حافظ عليه العرب ولم يغيروها الا ما استحدثوا هم من اسماء نتيجه لاستمرار الحياة وهدا يثبت عدم تعنصر العرب او فرض اسماءهم على المناطق والا لما وجدنا اسم بربري واحد مند دخول العرب من اكثر من الف سنه

  5. علي الزنتاني قال:

    مازال هناك الكثير من العائلات ذات الجدور الأمازيغية منها قبيلة العميان وعائلة المجحود وغيرها فالزنتان خليط من العرب والأمازيغ والأشراف .

  6. ابن الزنتان (تاغرمين ) قال:

    كثير من اهل الزنتان يعتقدون انهم من اوصول عربيه كما يعتقد الكثير من اهل ليبيا وهذا جا نتيجة للفهم الخاطي للتاريخ المسيس والذي اعتمد هذه النظريه بالاخص في السنوات الاخيرة من حكم القذافي والذي سخر كل اقلامه ونهجه لهذا الخصوص وبما يخدم فكرة القوميه العربيه ..وهذا الامر صحيح وغير صحيح في نفس الوقت ولمعرفه هذا الامر علينا ان نكون ملمين وعلي معرفه ولنا قدرة التمييزوفهم حقيقة العاربه والمستعربه ..فنحن اذا سلمنا بحقيقه الاستعراب كمقياس لتحديد الهويه فهذا صحيح وينطبق علي معظم سكان ليبيا ولا بل حتي كامل بلدان المغرب وحتي مصز والسودان وكل الشعوب التي استعربت السنتها واصبحت لغة الضاد ولغة القران الكريم جزء من ثقافتهم ..ولكن علينا الا ننسي ايضا ان هذه الشعوب بالرغم من استعراب السنتها بانها متمسكه تمسك فطري بعاداتها بالاخص في ليبيا التي ظلت ٩٠ في المئه منها بل مئه في المئه امازيغيه في كل موروثهم ولبساهم وطريقه حياتهم الا ماتعارض مع دينهم الحنيف فهم بموجب ايمانهم تخلوا عنه ..وهذا يضعنا امام اشكاليه وواقع بان الاستعراب وتغير اللسان لايشكل وحده تحديد الهويه وهذا نجة له واقع في حياتنا العمليه الان فتغيير لسان معظم الافارقه مثلا نتيجه لثقافه مستعمرهم والتطبع بطباعهم وكذلك تشتتهم في اصقاع الارض وبلدانها نتيجه العبوديه هذا لم يسقط عنهم هويتهم الافريقيه والزنجيه وكذلك الحال مع الهنود الحمر في امريكا وكندا والبرازيل والارجنتين وغيرهم ونفس الشي وهذا ينطبق في ليبيا وبلاد المغرب ايضا فتغيير اللسان والاستعراب لايسقط عن اهل البلد الهويه الامازيغيه ..وبالنسبه للذين يستشهدون ويصرون بان االزنتان مثلا وللتوضيح هم عرب عاربه اي من اوصول عربيه وبعضهم ينسبهم لقبائل بني سليم وبني هلال كاكثير من القبائل الليبيه الاخري والتي غزت منطقه المغرب ككل ابان الدوله الفاطميه وحكم المعز بن باديس فهذا كلام مختلف فيه وبعيد عن الصحه ولم يجزم به حتي مؤزخين كبار وثقاة ومراجع كا ابن خلدون الذي ائرخ وبحث وكتب بعد تلك الحقبه ..كما نعرف جميعا ان جل حملات بني سليم وبني هلال تركزت في عمق بلاد المغرب وبالاخص في تونس ومنها الي الجزائر واقصي المغرب وتحالف معهم المعز بعدها الي ان زوجهم ابنته واندثروا وانصهروا بين قبائل المغرب الاسلامي ككل ولم يشكلوا اغلبيه ولو كانوا غالبيه كما يشاع الان لاحدثوا شرخ ديموغرافي صارخ اثر حتي علي عادات الناس وثقافتهم التي مازالت في غالبيتها امازيغيه ..وهذا ثابت ونشاهده من خلال واقعنا المعاش الي هذه االلحظه حيث اننا نتمسك بلباسنا واكلنا الامازيغي وموروثنا الثقافي النابع من ارضنا وممن ثوارثناه من اسلافنا واجدادنا الي هذه اللحظه والذي يختلف كبير الاختلاف عن موروث اهل جزيره العرب الان من هم موطن الام لقبائل بني سليم وبني هلال العربيه ..وللعلم لايوجد اي رابط عرقي الان بين ممن يدعون انهم من قبائل بني سليم منا وبين تلك القبائل الام في الحجاز وهم قبليين ولديهم وثائق تؤرخ وتسجل لفروع قبائلهم وهم مقتنعين بآن من ينسبون اليهم ليسوا منهم وهم امازيغ ويقولونها بصريح العبارة

  7. تاغرمين لماذا سميت الزنتان.سميه بهدا (علي الاميره صفاء الشهيره زنتان عندما تجاوزها ابن الأمير الصالح بقصرسيدي الصالح بتاغرمين.أقدم سكان تاغرمين.هم الشياب.الرمامحه . ادويب.ابوالهول.الجروه.العميان.جدهم واحد حسب مخطوطات التاريخية.وهم أبناء عمومه مع القدافي

  8. غير معروف قال:

    السلام عليكم يا تاغرمين ترابك حامي زي لهيب نار القوايل .ترابك غالي ملكوه تريس بوادي .. زنتان الاصليين هم ابناء خليفه عون بن عبدالسلام بن يعقوب تاغرميني من قبيلة الزناته سكان ليبيا الاصليين

  9. غير معروف قال:

    الزنتان اصلها زناته واكثرهم امازيغ

  10. غير معروف قال:

    نحن ابناء تغرمين كلنا امازيغ ، و اصلنا من بربر المغرب.

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك