nafousa 2 header

العريف

(عريف القرآن)

(عريف القرآن)

العريف: يُجمع على عرفاء، وهم أعضاء من حلقة العزَّابة تتجسّد مهمّتهم في الإشراف على هيئة التعليم من التلاميذ والطلبة ورعايتهم ومراقبتهم، سواء أثناء الدراسة أم خارجها.

والعرفاء أربعة بحسب مهامهم:

- عريف تعليم القرآن الكريم.
- عريف الختمات وأوقات النوم.
- عريف تنظيم أوقات الدراسة.
- عريف الطعام.

عريف أوقات الدراسة

عضو من أعضاء حلقة العزَّابة، ومن هيئة العرفاء المكلّفين بنظام التعليم، من صفاته الحزم والالتزام بالوقت، ومن مهامه:

- الإشراف على انتظام الطلبة في الصفوف الدراسية وتسجيل أسماء المتأخرين أو الغائبين.
- المحافظة على الهدوء والنظام في الصفوف.
- تشغيل الطلبة بواجباتهم العلمية عند غياب عريف تعليم القرآن.
- مراقبة الطلبة وقت الاستفتاح، وهو القيام في الثلث أو الربع الأخير من الليل.
- تلاوة القرآن والدعاء والصلاة والمذاكرة.
- ضبط أوقات طعام الطلبة بالتنسيق مع عريف الطعام.
- تربية الطلبة على خلق الحزم وعدم اللهو وتضييع الوقت.

عريف الختمات وأوقات النوم

عضو من أعضاء حلقة العزَّابة، ومن هيئة العرفاء المكلّفين بنظام التعليم. ومن مهامه:

- إعلان انتهاء الدورة الصباحية في تعليم القرآن الكريم.
- الدعوة إلى حضور ختمة المغرب بالمسجد وتنظيمها.
- مراقبة اختتام المذاكرة الليلية.
- إعلان وجوب ابتداء النوم في الظهيرة.
- إعلان وجوب ابتداء النوم في اللّيل.
- الدعوة إلى الختمة اليومية بعد العشاء.

عريف الطعام

عضو من أعضاء حلقة العزَّابة، ومن هيئة العرفاء المكلّفين بنظام التعليم، تتلخَّص مهامه في:
- ترتيب جلوس الطلاب للأكل.
- التأكّد من حضور الطلاب باللباس الخاصّ بهم.
- تسجيل الغياب في الطعام ومعرفة الأسباب.
- تربية الطلاب على سلوك وآداب الأكل.
- إعلان الانتهاء من الأكل ودعاء الشكر.

عريف تعليم القرآن الكريم

عضو من أعضاء حلقة العزَّابة ومن هيئة العرفاء المكلّفين بنظام التعليم. قد يكون واحدًا، وقد يتعدّد حسب الحاجة. ويشترط في اختياره أن يكون:

- ورعًا.
- حافظًا لكتاب الله الكريم.
- عارفا بتلاوته.
- ملمًّا بتفسير معانيه.
- متقنا للغة العربية.
وتتلخّص مهامه فيما يلي:
- تدريس القرآن الكريم.
- الإشراف على التلاميذ خلقيا وحلّ مشاكلهم.
- معاقبة أو فصل من تصدر منه مخالفات تربوية.

وقد تطورت هذه المهمة في بعض مدن مزاب إلى إدارة المدرسة الحرة بحيث يعين هذا العريف مديرا لها.

المصادر:
الدرجيني: طبقات المشايخ، 1/171، 172، 177.
البرادي: الجواهر المنتقاة، 207، 218.
الجعبيري: نظام العزَّابة، 118، 124، 135.
متياز إبراهيم: نظام العزَّابة، (مخ)، 3.
خليفات: النظم الاجتماعيَّة، 65.
ناصر محمَّد: حلقة العزَّابة، 41، 09.
خواجة عبد العزيز: الضبط الاجتماعي، 137، 138.
اسماوي صالح: العزَّابة ودورهم، 763. نظام، 73-84.
باجية صالح: الإباضيَّة بالجريد، 224.
معمر علي يحيى: الإباضيَّة في موكب التاريخ، ح2 (الإباضيَّة في ليبيا)، 2/140.
سالم بن يعقوب: تاريخ جزيرة جربة، 107.
معروف بالحاج: العمارة الدينيَّة الإباضيَّة، 184.

نقل عن معجم مصطلاحات الإباضية ص691-686

أرسلت من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في تعاريف,مصطلحات وتحتوي على تعليق (1)

تعليق واحد ل “العريف”

  1. القلعاوى قال:

    وعندما كنا طلبة صغار فى العهد الحديث كان المدرس يذهب لحجرة الدرسين لشرب الشاى تاركا التلاميذ بمفردهم (يعين المدرس شاشيد لنقل اخبار التلاميذ الى المدرس وكان يطلق عليه اسم عاريف )

أكتب تعليقك هنا

نرجو أن تضع المادة أسفله
الإسم
إيميل
موقع
تعليقك