amazon mattress protector
header5.jpg

خليفة بن عسكر بن علي النالوتي

(حي بين: 1295 – 1341هـ / 1878-1922م)
قائد عسكري، وزعيم سياسي من ليبيا، ولد في بيت من أشهر بيوتات العساكرة، إحدى أكبر قبائل بلدة نالوت الكائنة بجبل نفوسة الغربي.
ارتاد الشابُّ إحدى كتاتيب نالوت، فحفظ قسطا معتبرا من القرآن الكريم، وحذق الكتابة.
وقد نشأ في أحضان عائلة ميسورة، وعُرف بميله الشديد إلى الإنفاق المفرط على أترابه، وقد كان ميالا للهو وصيد الودان، مـمَّا أكسبه مهارة في المصارعة وإصابة المرمى، وكان الفتى كذلك شغوفا بركوب الخيل ومواظبا على المشاركة في المسابقات وألعاب الفروسية.
تذكر بعض المصادر ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,حكام وتحتوي على تعليقات (26)

عبد الله بن أمِّ أبان النفوسي

(ق: 5هـ / 11م)
من شيوخ نفوسة بليبيا، ويبدو أنـَّه صاحب حركة قام بها ضدَّ المعزِّ بن باديس الصنهاجي، لأنَّ عامل المعزِّ طارده وجدَّ في طلبه، فلجأ إلى قلعة بني درجين، فقتله العامل ابن قطلو مع من في القلعة من بني درجين، الذين بلغ عددهم ألفا وخمسمائة، منهم الشيخ أبو يعقوب يوسف بن ييفاو.
قال الوسياني بعد ذكر أسماء هَؤُلاَءِ الشهداء: «وهم شيوخ أبرار أخيار».
المصادر:
*الوسياني: سير (مخ) 1/57؛ 2/168.

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

مسجد أبو خليل صال الدركلي (ق 2هـ / 8م)

 أسس هذا المسجد بقرية (دركل)، وهو مبني داخل غار تحت الأرض، ويعد هذا المسجد من المساجد القديمة بجبل نفوسة، ولم تشير المصادر التاريخية إلى نسبته للشيخ أبو خليل، وإنما نسبته إليه لعدة إعتبارات منها: عراقة المسجد، التي تتناسب وزمن الشيخ صال الدركلي، وكذلك لإشارة أبو زكريا إبراهيم الباروني في كتابه: (تسمية مشاهد الجبل): ٫٫٫إقراء المزيد
كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على لا تعليق

قصر نالوت (غاسرو نـ لالوت)

قصر نالوت (غسرو نـ لالوت)

قصر نالوت (غسرو نـ لالوت)

‏يحتل قصر التخزين موقعا في وسط بلدة نالوت القديمة. وهو مستطيل الشكل. ويبدو هذا القصر للناظر مشابها لبناء لحصن، إلا انه يختلف عنه بوجود فتحات صغيرة تتوزع على الجدار الخارجي، لتزويد الحجرات بالضوء والتهوية (انظر، شكل 5) ولم يحظ هذا القصر بتفصيلات كثيرة من قبل الكتاب، الذين تعرضوا إلى ذكره. فيقول – موندادوري مثلا – ان القصر يبدو على هيئة قلعة ويتكون من 300 حجرة. وانه لا وجود لسلم داخل القصر، بل قطع صغيرة من الخشب مغروسة في الجدران. ويبلغ عرض كل حجرة وارتفاعها يبلغ متر واحد. وان محتويات هذه الغرف تتمثل في الشعير والقمح والزيت. وهي كافية لاسرة واحدة لمدة عام كامل. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم بنايات,عمارة وتحتوي على تعليق (1)

سليمان بن زرقون النفوسي (أبو الربيع)

(ط7: 300-350هـ / 912-961م)
من نفوسة تابديوت (تاديوت) بليبـيا، أحد العارفين، والعلماء البارزين، لازم الشيخ ابن الجمع لـمَّا جاء من المشرق، واستـقرَّ في توزر بتونس، ثمَّ انتـقل معه إلى سجلماسة ليتـتـلمذ على يديه، وكان معه في هذه الرحلة صاحبُ الثورة الكبرى ببلاد المغرب ضدَّ الفاطميين أبو يزيد مخلد بن كيداد، قبل أن يكون نُكَّاريـًّا.
مكث سليمان بن زرقون في سجلماسة حتَّى ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)