amazon mattress protector
header10.jpg

قفة (تاكلوت)

قفة (تاكلوت)

تاكلوت- قفة أو سلة (لعلاﮔـة بالدارجة الليبية) وهي سلة تصنع من نبات (أري) أو من سعف النخيل (تيزين) وتكون فوهتها واسعة وتضيق في القاع ويصنع لها حامل عبارة عن حبل يتم ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل سعيد نـ يونس في قسم أدوات وتحتوي على تعليقات (3)

يحيى الجادوي (أبو زكرياء)

(ق: 5هـ / 11م)
من علماء مدينة جادو بجبل نفوسة، كان شيخًا فقيهًا. نسب إليه «كتاب الوضع في الأصول والفقه»، «غير أنَّ التحقيق ما ذكره أبو القاسم البرادي رحمه الله أنـَّه لأبي زكرياء الجنـَّاوني». ونُسب كذلك للشيخ أبي زكرياء يحيى بن إبراهيم الباروني.
وللجادوي مرثيـَّة، «زُعم أنـَّها معروضة على البلغاء وأهل المعاني فاستحسنوها». ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليق (1)

حصان (أگمار – أجادور- أيس)

أگمار - أجادور - أيس (الحصان)

أگمار - أجادور - أيس (الحصان)

الفرس أو انثى الحصان تسمى اتغلايت  فلو يسمى أبودي

ألوانه الشائعة : أسود و رصاصي و بني
التصنيف العام : أفريقيا
الدولة الأم : شمال أفريقيا
تكوينه الجسمي : رأس كبير و ظهر طويل و سيقان طويلة وممتازة
طباعه : يقظ و شجاع
طوله من الأنف للذيل : 140-150 cm
الإستخدمات ألمعاصره : الركوب و التهجين

تكاد معظم شعوب العالم تشترك في حبها للجياد والاعتناء بها والتغني بمفاتنها وجمالها، بل إن الكثير من الأمم نسجت أساطير وقصصاً كان بطلها الحصان، وهذا أمر نلحظه بشدة في الميثولوجيا الإغريقية، كما دخلت مفردة الجواد في أمثلة الشعوب وحكمها، ألا تذكر المثل الامازيغى (اجادورنك ايتازل) والحكمة الصينية الطريفة (لجام الحمار لا يصلح للجواد) وهناك المثل الإنجليزي (كل حمار يظن نفسه مساوياً لخيول الملك) والآن بعد جولة في الأمثال ما فإن الجواد البربري أصبح يحظى بشهرة المناحات ويعتبره المختصون جواد المستقبل نظرا لصلابته وصبره وتأقلمه المتغيرة وحبه للعيش في محيط الأسرة ومع الأطفال وتعلقه المفرط بصاحبه.

٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم الثديات,حيوانات وتحتوي على تعليقات (7)

الكُرُّ

الكُرُّ: بضم الكاف وتشديد الراء. مكيال يقدر بألف ومائتي مكوك، أي ستة أوقار حمار، وهو مكيال لأهل العراق، إلا أن إباضية نفوسة يسمون مدَّ النبي (ص) الكُرّ.
٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم تعاريف,مصطلحات وتحتوي على لا تعليق

أسد (ازم)

رسم لأسد أمازيغي يعود للعام 1898

رسم لأسد أمازيغي يعود للعام 1898

أزم - أو الأسد الأمازيغي و الذي يعرف أيضا بالأسد النوبي و أسد الأطلس هو إحدى سلالات الأسود التي إنقرضت في البرية خلال أوائل القرن العشرين، و التي إستوطنت شمال إفريقيا من المغرب و الجزائر حتى ليبيا و مصر. قتل أخر أسد أمازيغي في جبال أطلس عام 1922 و أعتقد لفترة طويلة بأنه إنقرض تماما و لم يبق منه أي أفراد حية، إلا أن بعض الأسود التي يحتفظ فيها في حدائق الحيوانات و السيركات أظهرت خلال العقود الثلاثة الماضية بعضا من السمات التي جعلتها تعتبر من السلالة الأمازيغية أو مرشحة لتكون كذلك على الأقل. هناك الكثير من الناس و المؤسسات المختلفة التي تزعم حاليا أنها تمتلك أسودا أمازيغية ، و يظهر أن هناك حوالي أربعين أسدا منها في الأسر في أوروبة بكاملها، و يصل عدد الأفراد منها في جميع أنحاء العالم إلى أقل من مئة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل طارق الرويمض في قسم الثديات,حيوانات وتحتوي على تعليقات (26)

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)