amazon mattress protector
nafousa header

تيفاف

تيفاف

تيفاف

فاف واسمها العلمي: (Sonchus oleraceus L) وهي من الفصيلة المركبة (Asteraceae )

وصف النبات:

نبات حولي، قائم يصل ارتفاعه إلى متر تقريبا. سلقه مضلعة ومجوفة، ضعيفة. الأوراق عميقة التفصص، والفصوص مسننة غير منتظمة. الأزهار تتجمع في نورات هامية لونها اصفر عند تفتحها. البذور مزودة بمضلة ريشية تساعد على حملها إلى مسافات بعيدة بواسطة الرياح وللنبات عصارة لينية بيضاء، تسيل عند جرحه.

يوجد النبات في الأماكن الرطبة الظليلة والمحمية.

يزهر النبات في الفترة من فبراير إلى مارس.

شكرا لبشير على مساعدته

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعشاب,نباتات وتحتوي على تعليقات (2)

أصغو

اعتقد بأنه ينبغي نطق هذا الاسم هكذا: أصغو ونجده أيضا في كتاب الشماخي وصيغة الانتساب هي: الأصغوي. أصغو هي ضَيْعة (في كتاب الشماخي سُمِيّت منزلاً) موجودة في الجزء الشرقي للجبل، وموقعها المحدد غير معروف لدينا تماما. قد تكون هي تايصَّاغت وهي تجمع سكاني لم يبق منه سوى الأنقاض يقع قرب رگرگ بالجزء الغربي لفساطو. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أماكن,جغرافيا وتحتوي على لا تعليق

محمد بن يوسف الباروني

(النصف الثاني ق: 13هـ / 19م)
من علماء جبل نفوسة بليبيا، أخذ العلم والدين عن أبيه وعمَّن أدرك من مشايخ ليبيا في زمانه بنفوسة.
سافر إلى مصر ليستزيد من علم المعقول، وفيها أسَّس مطبعة مشهورة باسمه، أثرت المكتبة الإسلامية بأمَّهات الكتب الإباضية، وهي: «المطبعة البارونية». ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

أبو يحيى بن أبي القاسم الفرسطائي

(أواخر ق: 3هـ / 9م)
من يتامى معركة مانو 283هـ/896م إذ توفِّي أبوه فيها.
وفي رحلة من رحلاته إلى بلاد إفريقيا جنوب الصحراء، التقى بأحد ملوك تلك المنطقة، فكان أبو يحيى يذكِّره بنعم الله وآلائه، ويدعوه إلى الإسلام، حتَّى أسلم الملك وحسن إسلامه، فأسلمت الرعيـَّة بعده و«الناس على دين ملوكهم».
ولأبي يحيى مسائل وروايات، أوردها القطب اطفيـَّش في «ترتيب مسائل نفوسة». ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

فطر (تجرواو – تيسيام)

تجرواو - الفطر

تجرواو - الفطر

تجرواو ومفردها تجرووت – - تيسيام (الفطر) fungus (جمعه: فطريات أو فطور fungi أو Mycota) مملكة الكائنات الحية ضمن نطاق حقيقية النوى، و تشكل أنواعه العديدة مملكة الفطريات. تتميز بأنها تهضم طعامها خارجيا (و ليس داخليا ضمن جوف هضمي) و تمتص الجزيئات المغذية إلى ضمن خلاياه بعد إتمام عملية الهضم؛ و هذه تتم بإفراز hydrolytic exoenzymes تذيب خلايا الأنسجة النباتية أو الحيوانية أو المواد العضوية التي تتغذى عليها.

الفطريات بالغة الأهمية اقتصاديا : فالخمائر yeasts مسؤولة عن التخمر في معظم الصناعات الغذائية من إنتاج منتجات الحليب من ألبان و أجبان و صناعة الخبز إلى صناعة المشروبات الكحولية . كما تشكل زراعة فطر عيش الغراب mushroom مصدر غذائي مهم في العديد من البلدان . للفطور أيضا أهمية بيئية فهي المفككات الأولية لجثث الحيوانات و النباتات الميتة في العديد من الأنظمة البيئية . كما تظهر على سطوح الخبز القديم بشكل عفن mold .بدأ باستخدام بعض أنواع الفطور في بدايات القرن الماضي كمصدر أساسي للمضادات الحيوية مثل البنسيلين. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل طارق الرويمض في قسم فطريات,نباتات وتحتوي على تعليقات (8)

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)