amazon mattress protector
header8.jpg

عامر بن علي بن عامر ابن يسِّفاو* الشمَّاخي (أبو ساكن)

ت: 792هـ / 1389م)
أحد أكبر مشايخ الإباضيـَّة في جبل نفوسة بليبيا، مجدِّد المذهب، وموحِّد الأمـَّة، لـقِّب بجدارة بـ«يَسِّـفَاوْ» ومعناها بالعربية: ضياء الدين.
أخذ علمه عن الشيخ أبي موسى عيسى بن عيسى الطرميسي، وكان ملازمًا مصاحبًا لأبي عزيز بن إبراهيم بن أبي يحيى، مُؤثِرا له على غيره من الأشياخ.
بدأ حياته راعيـًا لبقر أبيه، ثمَّ اشتغل بالدراسة بعد أن حفظ القرآن الكريم وهو صبيٌّ، وكثيرًا من السنـَّة النبويـَّة المطهَّرة، بعد أن تخرَّج في ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليق (1)

روبيناتشي، روبرتو

روبيناتشي، روبرتو – Rubinacci, Roberto. أستاذ العربية في جامعة نابولي.

آثاره : في حوليات المعهد الشرقي بنابولي: كتاب الجواهر للبري (1952) والخليفة عبد المالك بن مروان والعبادة الأصلية (1953) والمخطوطات الإباضية التي نشرها المعهد الشرقي بنابولي (1949) والتطهر شرط من شروط العبادة (1954، 56) ومجنون ليلي لأحمد شوقي (7، 1957) ووثيقة قيمة عن حلقة الشيخ أبي عبد الله محمد بن بكر (10، 1960) وعبد الستار افني لمحمود تيمور (11، 1961) والغنويون (14، 1964) وجغرافية الإدريسي (23، 1983) وفي غيرها: وثيقة قديمة عن الحياة الإسلامية العربية (مؤتمر موسكو ج 2 ، 1963) والشواهد الشعرية في التاريخ اليمني لأبي نصر التي (تكريم فرانشيسكو جابريللي 1964) وبمعاونة فالييري: قصر المسحور (طه حسين 1964) وله: الجغرافيا (الدراسات الغربية 1، 1966) ومدينة القاهرة في جغرافية الإدريسي (الحلقة الدولية لتاريخ القاهرة 1969) وآدم والأباضية (الأوراق الشرقية 12، 1970) وسيرة كارلو الفونسو نللينو (المشرق 20، 1973). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,مستشرقين وتحتوي على لا تعليق

محـمد بن سليمان النفوسي الأبدِلاني (أبو عبد الله)

النصف الأَوَّل ق 6هـ / 12م)
من علماء أبديلان بجبل نفوسة بليـبـيا.
نشأ في عائلة فقيرة، وكابد سوء المعيشة في طلب العلم.
ثمَّ رحل من أبديلان إلى وارجلان، ليتتلمذ على مشايخها بتوجيه من شيخه أبي عبد الله محـَمَّد بن بكر (ت: 440هـ /1049م) لِمَا تفرَّس فيه ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

قمع (لقمي)

قمع (لقمي)

لقمي – القمع ويصنع من الحديد (ؤزال) ويستعمل في ملي الماء أو الزيت وغيرها من السوائل في الجرار أو البراميل وجميع الصناعات الحديدية المستخدمة في الأغراض الزراعية أو المنزلية كانت تصنع في يفرن من قبل بعض الحرفين ومن ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل سعيد نـ يونس في قسم أدوات وتحتوي على تعليق (1)

حبارة (تيشوباي)

الحبارة (تيشوباي)

الحبارة (تيشوباي)

الحبار، (تيشوباي) Seicle ، حيوان مائي ينتمي إلى الرخويات وبالأخص إلى راسيات الصدر (أو الصدراسيات ) أي حيوان لا فقريات يتلائم عندها الرأس والصدر ليكون جسما واحدا (صورة 1) إلا ان هاته الحيوانات في الواقع، تتميز بقرب الرجل من الرأس حيث ان الرجل التي هي واضحة المعالم عند الرخويات الأخرى تعطي عند الصدراسيات عدة مجسات (ثمانية أو عشرة) تحيط بالفم كما تعطي قمعا يسمح للماء بالخروج من الجسم. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم حيوانات,حيوانات بحرية وتحتوي على تعليق (1)

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)