amazon mattress protector
nafousa header

صالح بن نوح بن زكرياء التندميـرتي النفوسي (أبو عفيف)

(ت: 874هـ/ 1469م)
من علماء جبل نفوسة بلـيـبـيا، أخذ العلم عن أبي محمد عبد الله ابن عبد الواحد الشماخي.
ومن تلامذته: أبو العباس أحمد ابن سعد الشماخي صاحب كتاب السير، وأبو النجاة يونس بن تعاريت.
قال عنه الشماخي: كان شيخا عالما، وله حلقة علم، وكان ورعا، محافظا على الدين والسير، مجتهداً، مات وعلماء ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

إجاص (أفاريس)

أجاص (أفاريس)

أجاص (أفاريس)

إجاص, ويسمى أيضا نژاص، كمّثري (أفاريس /ج/ ئفاريسن). يطلق على بعض أنواع جنس بيروس Pirus، وهي أنواع نباتية من فصيلة الورديات Rsaceae. وهذه الأنواع هي الاجاص العاي أو بيروس كومونيس Pirus communis، وإجاص معمورة أو بيروس مامورينزيس Pirus mamorensis، وإجاص الغرب أو بيروس غاربيانا Pirus gharbiana، والنوعان الأخيران بريان. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم فواكه,نباتات وتحتوي على تعليقات (3)

ليفيتسكي، تادايوس

ليفيتسكي، تادايوس – Lewicki, Tadeusz تخرج من معهد فقه اللغات الشرقية بجامعة جاجيلونيا في كراكوفيا، وواصل دراسته في باريس وشمالي إفريقيا. وعين مديرا للقسم الشرقي بجامعة كراكوفيا، ورئيسا للدراسات العربية فيها، ومديرا للجنة المستشرقين المفرعة من بجمع العلوم البولوني، ومديرا لمتحف النميات الشرقية، ورئيسا لتحرير المجلة الشرقية.

آثاره : نصوص بربرية قديمة غير منشورة نقلا عن تاريخ إباضي غفل المؤلف بمعاونة باسه (مجلة الدراسات الإسلامية 8، 1934)، وله: كتاب السير لأبي العباس احمد الشماخي مع تعليق على أصل وتاريخ أسرة الشماخي (مجلة الدراسات الإسلامية 1934)، وتكريم الكبش في تونس المسلمة (المرجع السابق 9، 1935)، وطلائع التجار العرب في الصين (الحولية الإستشراقية 11، 1935)، ونبذة عن تاريخ الإباضية للدراغني (1936)، ومنوعات بربرية –اباضية غير منشورة (10، 1936)، والمجريون ومسلمو المجر نقلا عن أبي حامد الأندلسي (الحولية الإستشراقية 13، 1937) وطريق كييف-فلاديمير، تبعا للإدريسي (المرجع السابق 1937). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,مستشرقين وتحتوي على تعليقات (2)

عسلوس (أفرنزيغ – ئگضمن)

عسلوس

عسلوس (أفرنزيغ - ئگضمن)

العلسوج علسوج وتسمى ئگضمن أو أفرنزيغ بالأمازيغية أسماء متعددة لنوع نباتي شوكي يسمى علميا سكوليموس هيسبانيكوم Scolymus hispanicum الذي ينتمي إلى فصيلة المركبات أو النجميات Asteraceae.
انه نبات ثنائي الحول/ من الممكن ان يتجاوز علوه 1م. سيقانه مجنحة على طولها. أوراقه مموجة ومفصصة ومشوكة ازهراره رؤيسي الشكل ويحمل أزهارا صفراء اللون.
يصادف النوع في كل المناطق البيومناخية والطوابق النباتية: تؤكل ساق العلسوج نيئا بعد تقشيرها أو تطبخ في تهيئ بعض الأطباق مثل الكسكسو، كما تستعمل في التطبيب التقليدي. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعشاب,نباتات وتحتوي على تعليقات (3)

بكر بن أبي بكر النفوسي الفرسطائي

(ق: 4هـ / 10م)
عالم فقيه من أريغ، أخذ العلم عن ابن ماطوس سليمان بجبل نفوسة (حي بعد 283هـ/896م).
ذكر له الوسياني عدَّة مسائل فقهية، فيها تيسير للناس؛ وله في كتاب المعلَّقات حِكم وفتاوى.

ويبدو أنَّ بكرا هذا هو والد أبي عبد الله محمد، واضع نظام العزَّابة.
٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على لا تعليق

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)