amazon mattress protector
header11.jpg

درهم (أدريم)

يسمى الدرهم والعملة النقدية عموما في جبل نفوسة أدريم /ج/ ئدريمن، الدرهم، قطعة فضية معلومة الوزن تسلسل استعمالها في عهود الرومان البيزنطيون والفرس الساسانين. وربما استمد أسم العملة منه، وحدف حرف الهاء لانه غير أصيل في اللغة الأمازيغية. لا نعمل على سك العملة النفوسية عبر التاريخ، غير ما يوصف في الكتب عن العملة التي سكتها الدولة الرستمية الدينار. واستعملوا العملة الرائجة في كل عصر من عصور الاسلام. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم تعاريف,مصطلحات وتحتوي على تعليق (1)

جبيرة مساعدة (تاسياگت)

تاسياگت

تاسياگت

تاسياگت /ج/ تيسياگين- دعامات خشبية لتجبير العظم المكسور حيث يتم دلك المكان المكسور من العظم بزيت الزيتون ودلكه جيدا من قبل رجل خبير حتى يتأكد من وجود العظم في مكانه الصحيح وبعد ذلك يتم خلط ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل سعيد نـ يونس في قسم أدوات وتحتوي على تعليق (1)

وادي كودجات (سوفْ نـْ كودْجاتْ)

وادي كودْجاتْ (سوفْ نـْ كودْجاتْ)

سوفْ نـْ كودْجاتْ- وادي كودْجاتْ – وادي عميق يتجه من الشرق إلى الغرب يقع إلى الشرق من قرية (تيقـْسبتْ نـْ عوكـْـا) بجانب الطريق المودي إلى (تيقـْسبتْ نـْ سفـْيطـْ) الأثرية بمدينة القلعة بيفرن وتتفرع منه بعض الشعاب(تـْلات/ج/ تيلاتن – الشعب الغاباوية) وأبدع أهل نفوسا في تصميم هذا النظام الهندسي الزراعي لاستغلال كل شبر من الجبل من أودية وشعاب ومنحدرات لتوفير أراضي صالحة للزراعة والحد من انجراف التربة الزراعية وهذا الوادي يحتوي على أشجار مثمرة متنوعة وكثيفة مثل ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل سعيد نـ يونس في قسم أماكن,تضاريس,جغرافيا وتحتوي على تعليقات (3)

حُرّيگا (تمنزلت/ تيمنزلت)

حُرّيگا (تيمنزلت)

حُرّيگا (تمنزلت / تيمنزلت)

الاسم الشعبي: الحُرّيگا – وتنتمي إلى الفصيلة الحريقية واسمها العلمي: (Urtica urens L)

وصف النبات: نبات الحريق عشبي حولي، يصل ارتفاعه إلى 50 سم أو أكثر؛ أوراقه قلبية الشكل مسننة، تكسوها شعيرات دقيقة، تؤلم اليد إذا لمستها، وتهيج الجلد الذي يلامسها، أما الأزهار فصغيرة ، خضراء اللون، تكون في عناقيد تتدلي إلى أسفل.

الجزء المستعمل طبيا: العشبة كاملة قبل فترة التزهير.

المواد الفعالة:

1-       مواد سامة تلهب الجلد، وتدر البول، وتلين الأمعاء. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل رمضان أبوسويدر في قسم أعشاب,نباتات وتحتوي على تعليقات (3)

علي يحيى معمَّر

(و: 1337هـ/1919م – ت: الثلاثاء 27 صفر 1400هـ/15 جانفي 1980م)
ولد الشيخ علي يحيى معمَّر بمدينة نالوت بليبيا، من عائلة متوسِّطة الحال، متديِّنة ومحافظة.
كانت أسرته تسكن قرية «تكويت» إحدى قرى ضواحي نالوت، وعندما تأهَّل للدراسة أدخله والده كتَّاب القرية، الذي كان يشرف عليه الشيخ العزابي عبد الله بن مسعود الكباوي، فأخذ مبادئ القراءة والكتابة، وحفظ قسطا من القرآن الكريم.
ثمَّ التحق بالمدرسة الابتدائية التي فتحتها الحكومة الإيطالية، وسرعان ما ظهر نبوغه، وتجلَّت مواهبه بين زملائه، مِمـَّا لفت إليه نظر أستاذه الشيخ عيسى يحيى الباروني الكباوي؛ وصادف أن استقدمت ليبيا عالما من علماء جربة ليدرِّس الفقه الإباضيَّ، وجملة من العلوم الشرعية، هو الشيخ رمضان بن يحيى الليني الجربي، فانضمَّ إلى حلقاته، ولازمه في أوقات فراغه. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليق (1)

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى ( 1310هجرى.1892م)

 

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى

ابوالربيع سليمان صالح عمر البارونى
ولد سنة 1310هجرى.1892م من العائله البارونيه من مدينة كباو .وتلقى تعليمه الاول في المدارس القرانيه بمسقط راسه تم انتقل الى جامع الزيتونه بتونس فالازهر الشريف بمصر وفى سنة ١٣٤٣_١٩٢٤م بعد عودته من رحلاته العلميه التحصليه التحق بالقضاء وضل به مدة اربعون سنه وكان اخر منصب شغله هو مستشار بالمحكمه الاستنافيه الشرعيه بطرابلس الغرب وتزوج ا بنة عمومته زعيمه سليمان با شاء البارونى تم انفصلت عنه بعد سنه ولم تنجب معه اولاد . ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,تاريخ,شخصيات,قضاة وتحتوي على تعليقات (2)

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

عمر احمد العزابي

الحاج عمر احمد العزابي، من مدينه جادو سكان المدينه القديمه طرابلس اول من استعمل شفره مورس في ليبيا و مؤسس قسم التلغراف بمصلحه الباريد بميدان الجزائر عام 1951

 

نحتاج أي معلومات إضافية

كتب من قبل (مادغيس) موحمد ؤمادي في قسم أعلام,شخصيات وتحتوي على تعليقات (2)

ابو يعقوب التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليق (1)

الشماخي

لقب “الشمّاخي” هو نسبة إلى “شمّاخ” وهو جبل شمّاخ بالرياينة بجبل نفوسة في شمال غرب ليبيا، و قد ورد ذكر لقصر يدعى قصر شماخ في كتاب السير للبدر الشماخي. لكن، هناك من يذكر بأن للشمامخة جد يدعى شماخ، إلا أنّ جد الشمامخة أبو يعقوب كان لقبه التغرميني نسبة إلى تِغَرْمِين التي عاش فيها ولم يلقب بالشماخي نسبة الى الجد. متى ابتدأ التسمي بــ”الشماخي” إذن؟ ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (42)

البدر الشماخي

هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد الشماخي. ولد في الأربعينيات من القرن التاسع الهجري / الثلاثينيات من القرن الخامس عشر الميلادي و توفي عام 928 هـ (1521م) بجربة، وقبره بحومة تِيواجِين وورد ذكر بأنه توفي بيفرن وبأن قبره بيفرن.

نسبه:
هو بدر الدين أبو العباس أحمد بن سعيد بن عبد الواحد بن اسماعيل بن عبد الواحد بن صالح بن أبي العز بن سليمان بن يوسف بن سليمان بن يوسف (ابويعقوب). ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (7)

إبراهيم سليمان الشماخي

هو ابراهيم بن سليمان بن يحيى الشماخي. يروي بأن الشيخ ابراهيم عاش في يفرن ثم سافر إلى طرابلس بعد أن ترك أهله في رعاية أقاربه من عائلة ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نور الدين الشماخي في قسم أسر,أعلام,سير,سيرة ذاتية وتحتوي على تعليق (1)

الشيخ أبو يعقوب يوسف التغرميني

هو أقدم أجداد الشمامخة إذ عاش في أواخر القرن الرابع الهجري في تِغَرْمِين بجبل نفوسة. وكما ورد في السير فإن أبو يعقوب كان حاكما في تِغَرْمِين وبني زمُّور ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل توفيق الشقروني في قسم أعلام وتحتوي على تعليقات (2)

طبيخة الكمأة بلحم الخروف (الطبيخ ن الترفاس سويسوم نيزمر)

 

الطبيخ ن الترفاس:
المقادير:
1\2 كيلو  كمأة (ترفاس).
1\4 كيلو لحم خروف هبرة.
2حبات بصل متوسطات.
3 ملاعق زيت زيتون. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (2)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس)

حساء الكمأة (آسكاف ن الترفاس):

المقادير:

1\2 لتر ماء.

5حبات ترفاس.

1حبة بصل متوسطة. ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل نوميديا ؤمادي في قسم أكلات وتحتوي على تعليقات (4)

المسجد الكبير (أمقرار): جامع الشيخ عامر الشماخي

تأسس هذا المسجد في فترة تاريخية مبكرة في قرية آت معان (المعانيين) بمدينة (يفرن)، وتوجد كتابة تاريخية داخل المسجد تشير إلى سنة مائة وسبعة أو تسعة هجرية، وهذا ما قرأه الكثيرون ومنهم القطب أطفيش، وذكر ذلك في تقديمه لكتاب الوضع للجناوني، إلا أنني أقرأ الكتابة: (سنة مائتين وسبعة أو تسعة)، يعني سنة 209هجرية/ أي خلال القرن الثالث الهجري/ التاسع الميلادي، ٫٫٫إقراء المزيد

كتب من قبل خديجة كرير في قسم عمارة,مساجد وتحتوي على تعليقات (8)